منتديات الأساتذة الجزائريين
أهلاً وسهلاَ بك أخي الكريم ..
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
ياهلا بك بين اخوانك وأخواتك ..
ان شاء الله تسمتع معــانا ..
وتفيد وتستفيد معانـا ..



منتديات الأساتذة الجزائريين

تجمع كوكبة من الأساتذة الجزائريين كل يساهم في قسمه الخاص ويفيد التلاميذ والطلبة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رمضان من السودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزعيم
Admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1275
تاريخ الميلاد : 03/02/1993
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 24
الموقع : عين مليلة . الجزائر
العمل/الترفيه : طالب

مُساهمةموضوع: رمضان من السودان   الخميس أغسطس 20, 2009 4:46 pm



رمضان
شهر الصيام والقيام وطاعة الله..ولكن في كل بلد يهلّ عليه رمضان يلبس حلية
وزينة مختلفة عن البلد الآخر.. فلكل بلد أجواء رمضانية خاصة به مستمدة من
تراثه وعاداته وتقاليده..


وفي هذه المرة سنتعرف على رمضان وحلته الجديدة في السودان..


أهلاً ومرحباً بك يارمضان، هلا حدثتنا عن زيارتك للسودان وعن استقبال أهل السودان لك؟








رمضان:
إحئ.. إحئ..شهر رمضان ( أي أنا ) في السودان أكون مميزاً جداً.. فعند
قدومي يستقبلني هؤلاء الناس الطيبون بالفرح والسرور، ويهنئ الجميع بعضهم
بعضاً بقدومي، ومن عبارات التهنئة المتعارف عليها بينهم: (رمضان كريم ) وتكون الإجابة بالقول: ( الله أكرم) أو ( الشهر مبارك عليكم ) أو: ( تصوموا وتفطروا على خير ....


_ وكيف يستقبلك أهل السودان يا شهرنا الكريم..


_رمضان: إحئ إحئ ..





- يبدو أنك مصاب بالسعال ياشهرنا!


-
رمضان: إحئ إحئ.. نعم فقد أصبت بالسعال لشربي عصير الليمون البارد بعد
الإفطار كما عادة السودانيين، فحرارة الجو في هذا العام كانت مرتفعة جداً،
ولكن رغم الظروف الجوية الصعبة هذه لايمكنني أن أتخلف عن المجئ خاصة عندما
أرى الناس تتهيأ لاستقبالي.


ففي السودان يبدأ الاحتفال بقدومي قبل أن آتي بمدة طويلة، فمع بداية مجيء أخي وحبيبي شهر شعبان......





تنبعث من المنازل السودانية رائحة جميلة، هي رائحة ( الأبري ) أو ( المديدة ) .


وعند
ثبوت رؤيتي تتهيأ الزفة لتزفني كما تزف العروس، إذ تنتظم مسيرة مكونة من
رجال الشرطة، والجوقة الموسيقية العسكرية، ويتبعهم موكب رجال الطرق
الصوفية، ثم فئات الشعب شباباً ورجالاً...وتقوم هذه الزفة بالطواف في شوارع المدن الكبرى، معلنة بدء شهر الصيام .


هههه
.. هل لاحظت كم أنا مهم!! تخيّل حتى ربّات البيوت اعتدن على تجديد وتغيير
كل أواني المطبخ، احتفالاً وابتهاجًا بقدومي، ياسلام...





احئ احئ .. وعاد الشهر المبارك للسعال..


- صحة صحة ياشهر رمضان.


أصدقائي ريثما ينتهي شهر رمضان من السعال سنكمل حديثنا عن أجوائه في بلد السودان..


من الجدير بالذكر ياأصدقاء رمضان أن أهل السودان يقومون بتأخير أذان المغرب، وتقديم أذان الفجر، احتياطاً للصيام!


ومع حلول موعد الإفطار يتم شرب شراب الآبريه ويُعرف بالشراب الحلو – المر، وهو شراب يروي الظمآن، ويقضي على العطش الذي تسببه تلك المناطق المرتفعة الحرارة.





و الآبريه كما
يصفه أهل تلك البلاد، عبارة عن ذرة تنقع بالماء حتى تنبت جذورها، ثم
تُعرَّض لأشعة الشمس حتى تجفَّ، ثم تطحن مع البهارات، وتعجن وتوضع على
هيئة طبقات في الفرن حتى تنضج .


ويستعد
الناس عادة لتحضير هذا الشراب قبل رمضان بأشهر، فإذا جاء الشهر الفضيل
تقوم النساء بنقعه بالماء حتى يصبح لونه أحمر، ويفطر عليه الصائمون،
فيشعرون بالري والارتواء بعد العطش والظمأ طوال النهار .





ومن الأشربة المشهورة عند أهل السودان شراب ‏المانجو و البرتقال و ا لكركدي ‏و


قمر الدين ونحو ذلك .


_ والآن بعد أن تحسنت صحة شهر رمضان نود أن يحدثنا عن المائدة الرمضانية، لاسيما أن المائدة الرمضانية عامرة في أيامه؟


_
المائدة الرمضانية السودانية تتم على بسط من سعف النخيل مستطيلة الشكل،
يصطف الناس حولها صفين متواجهين. ويبدأ الإفطار بتناول التمر ثم ( البليلة ) هل تعرفون ماهي البليلة؟





البليلة
يا أصدقائي هي عبارة عن الحمّص المخلوط مع أنواع أخرى من البقول المسلوقة،
ومضافٌ إليها التمر، وهو طعام لا غنى عنه عند الفطور .


ثم يتبع ذلك تناول عصير الليمون البارد إذا كان الجو حارًا.. إحئ إحئ..، أو الشوربة إذا كان الجو بارداً. وتلي ذلك الوجبات العادية.


وأهم
مايلفت الانتباه عند أهل السودان خلال هذا الشهر الكريم ظاهرة الإفطار
الجماعي، حيث تُفرش البُسط في الشوارع إذا كانت متسعة، أو في الساحات
العامة، وتأتي كل عائلة بطعام إفطارها جاهزًا مجهزًا، وتضعه على تلك
البسط.





أود أن اسألك سؤالاً قد يكون محرجاً وحزيناً يا شهرنا.. ماهي الأجواء التي يتم توديعك بها؟


_ آه حقاً إنها لحظات فيها الكثير من الحزن خاصة عندما تكون مصحوبة بإنشاد القصائد الدينية والمدائح النبوية... أحئ أحئ أحئ..


-
هل من كلمة أخيرة ق
- أحب أن أقول للأصدقاء أني قد قاربت على
الانتهاء فأكثروا من العبادة في أيامي الأخيرة الفضيلة وإحئ إحئ.. حذار ثم
حذار من... إحئ أحئ.. شرب .. احئ .. الماء أو العصير..إحئ.. البارد.

بل أن تعود لك نوبة السعال ياشهرنا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.profdz.net
 

رمضان من السودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الأساتذة الجزائريين :: إسلاميات العرب :: المنتدى الإسلامي :: المواضيع الإسلامية-



© phpBB | انشئ منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة
boutique dz | المرأة الجزائرية | شبكة المدونات | dz cars | الملتيميديا | رواد النهضة